مدينة تيانشوي
الموقع الحالي: الصفحة الرئيسية > النص
مدينة تيانشوي

  سميت مدينة تيانشوي بتشنغجي في القديم، تقع المدينة في جنوب شرقي قانسو وعلى الجانب الغربي لتشينلينغ، والمجرى الأوسط لنهر وي، تعد المدينة مسقط الرأس للإمبارطور شي وجيانغنان للونغشانغ ومدينة شبه محورية لمنطقة قونجونغ تيانشو الاقتصادية. تحتوي المدينة حاليا حي تشينتشو وحي ماجي وخمسة محافظات: ووشان وقانقو وتشينآن وتشنغشو وجيانغجياتشوآن. تببغ مساحتها 14.3 ألف كم مربع، وعدد سكانها الإجمالي 3.7 ملايين نسمة.

  تعد مدينة تيانشو واحدة من المناشئ للأمة الصينية والحضارة الصينية. شكلت ثقافة فوشي وثقافة داديوان وثقافة لبداية أسرة تشين وثقافة الفن الكهفي الحجري بجبل ماجي وثقافة الحرب القديمة خلال فترة الممالك الثلاث نظاما تاريخيا ثقافيا فريدا لتياشوي. تعد مدينة مولدا للإمبراطور فوشي ومنشأ لثقافة فوشي. يعود عصر فوشي إلى ما قبل 6000 – 7000 سنة تقريبا، إن جبل قواتا الذي يقع في سانشانغ على بعد 70كم عن داديوان هو مكان أنشأ فيه فوشي ثمانية مخططات.

  تعد تيانشوي مدينة تاريخية ثقافية مشهورة في الصين، وهي تتمتع بالحضارة التي تعيد إلى ما قبل 8000 سنة، و3000 سنة من التاريخ المسجل و2700 سنة من تاريخ المدينة. توجد في المدينة أكثر من 450 موقعا أثريا بما فيها 17 موقعا على مستوى الدولة و45 موقعا على مستوى المقاطعة. وهناك 7 شوارع تاريخية و143 باحة تم إدراجها في قائمة الحماية. ومساحتها 56.5 هكتارا. في المدينة 228 شجرة بعمر أكثر من سنة، وتحتل المدينة المرتبة الثانية بعد شانغتشو في الدولة من حيث عدد الأشجار القديمة. تعد السرو القديمة التي زرعت في فترة الربيع والخريف في معبد نانقو ملك السرو. تنتشر في المدينة كثير من الينابيع المشهورة.

  إن تيانشو مدينة سياحية بارزة في الصين تتمتع بالموارد السياحية الكثيرة. توجد في المدينة 228 موقعا سياحيا بما في ذلك 29 موقعا بالدرجة الاولى( موقع سياحي واحد بخمسة ئي وخمسة مواقع بأربع ئي وموقع واحد بثلاث ئي)، و32 وكالة سفر وفرعا، و34 فندقا ذي نجوم، و39 مزرعة ترفيهية ذات نجوم و69 مرحاضا ذا نجوم وموقعان للسياحة الزراعية والصناعية على مستوى الدولة، وحديقتان وطنيتان للغابات وحديقة جيولوجيةوطنية و8 حدائق للغابات على مستوى المقاطعة. يعد معبد فوشي الذي بني في أسرة مينغ وجبل قواتاي من مكان مقدس لعبادة الأسلاف للصينيين. تكون الكهوف الحجرية بجبل ماجي وجبل الفيل بقانقو ومعبد لاشاو بشولياندونغ ممرا فنيا للكهوف على الجزء الشرقي لطريق الحرير القديم.

  تعد تيانشوي لؤلؤة لامعة على طريق الحرير الجديد. في السنوات الأخيرة، قد بنيت تيانشوي الصورة السياحية عن ”مصدر الحضارة الصينية ” تركيزا على علامتين سياحتين ”مسقط رأس فوشى - مكان التماس الجذر” وجيانغنان بلونغشانغ – منطقة منظرية بخمسة ئي بجبل ماجي. تشمل الخطوط السياحية الستة ” سياحة التماس الجذور بمسقط رأس فوشي من معبد فوشي إلى جبل قواتاي ومعبد نيووان وخليج دادي” ” ممر الفن الكهفي من جبل ماجي إلى جبل الفيل إلى شوليادونغ إلى معبد لاشوا ومعبد موتي” المدن المشهورة على طريق الحرير كم معبد ناقوا إلى يووتشوآنقوان ومقبرة ليقونغ وبيت هوي” و”السياحة الإيكولوجية الترفيهية بجيانغنان من جبل لونغ الصغير إلى حديقة الغابة الوطنية بماجي وجرف الخالد والباب الحجري ونهر تشويشي” و”القرية الترفيهية بالينبوع الساخن في تانغيوه من ينبوع جياتسي وتشينغشوي وينبوع جبل وو” و”السياحة التفرجية للزراعة الحديثة في حديقة وييا الإيكولوجية بتيانشوي. تقوم الحكومة بتنمية السوق الكبيرة لتنمية السياحة.

  منطقة جبل ماجي المنظرية بتيانشوي (AAAAA)

  تقع منطقة جبل ماجي المنظرية على بعد 50كم عن جنوب شرقي مدينة تيانشوي، للجزء الشرقي للفرع الشمالي لتشينلينغ الغربي، عبرها نهر ويشوي شمالا وتجاور جيالينغ جنوبا، تتكون المنطقة من حديقة ماجي النباتية ونهر تشوشي وساحل فانغماي ومعبد جينغتو. هناك أيضا كهوف جبل ماجي الحجرية وجرف الخالد ومعبد روييينغ وجرف لواحان وغيرها من المواقع السياحية المجاورة. تبلغ نسبة تغطية الغابات للمنطقة 76%، وتتمتع المنطقة بالموارد النباتية والحيوانية الكثيرة، التتميز بالمناظر الطبيعية والإنسانية الجميلة. في المنطقة 35 منطقة سياحية صغيرة و180 موقعا سياحيا. تشتهر كهوف جبل ماجي في العالم، فتسمى المنطقة باسم الجبل.

  بدأ بناء كهوف جبل ماجي في أواخر فترة تشين لعصر الممالك الستة عشر( عام 384-417 للميلاد). تنمو في المنطقة أشجار الصنوبر والخيزران، تحيط الجبال لخضراءالمنطقة من أربع جهات. يكون جبل ماجي أعلى من غيره، ويسمى ب”بطل منطقة تشين والغابات”. يبلغ ارتفاعه 1742م، لكن ارتفاع الجبل فقط 142م، يطلق الناس عليه بماجي لأن شكل الجبل غريبا مثل كومة الحبوب. في الجانب الجنوبي الفربي هناك جرف حاد، تم حفر الكهوف المشهورة في هذا الجرف. تقع بعض الكهوف ب20-30 مترا من القاعدة والبعض الآخر ب 70-80 مترا. إنه لمن النادر حفر مئات من الحفور والتماثيل في الجرف الحاد مثل هذا. فتسمى الكهوف بقاعة التماثيل الشرقية.

  إن المناظر الطبيعية المحيطة بجبل ماجي جميلة جدا، حيث فيها أشجار السرو والصنوبر الخضراء، والزهور البرية والأعشاب الخضراء. عندما تطلع على قمة الجبل، فستجد أنك محاطا بالجبال الخضراء. تتشابك المنظر البعيد والمناظر الطبيعية القريبة، بما في ذلك الجبال والوديان لا تعد ولا تحصى، وأشجار الصنوبر تشبه البحر، السحب والغيوم، مما يشكل صورة جميلة الأمطار الضبابية لماجي.

  معبد فوشي (AAAA)

  يقع المعبد في غربي منطقة تشينتشينغ لمدينة تيانشوي، أنشئ في عام 1347م. وبني في أول مرة في عام 1490م وتم إعادة بنائه في عام 1542م. سمي بقصر تاهاو ومعبد رينتسونغ.يقف معبد فوشى في الشمال يواجه الجنوب، قريبا من الشارع. تكون ساحاته متعددة وواسعة وعميقة للغاية.

  تتكون الأبنية في الداخل من 10 أبنية قديمة بما فيها برج الأوبرا والممر التشريفي والبوابة وبوابة يي ومعبد شيانتيان ومعبد تاجي وبرج الجرس وبرج الطبل وقاعة كرين ومنشآت جديدة مثل الديوان الملكي وممر اللوحات وقاعة المعارض. يحتل المعبد 6000 م مربع، يعبر المحور الرئيسي من الشمال إلى الجنوب في داخل المعبد، وتترتب المباني الرئيسية على المحور الرئيسي، ييميز المعبد بتخطيط دقيق وعظمة. ويعد معبد وحيد فيه تمثال فوشي في الصين.

  كانت هناك أصلا شجرتا الجراد القديمتان مقابلة  بعضها البعض في الشرق والزاوية الشرقية والغربية داخل بوابو المعبد. الآن تبقى شجرة شرقية  وجذعها فارغ. غرست هذه الشجرة في أسرة تانغ. تنتشر داخل المعبد أشجار السرو القديمة التي غرست في أسرة مينغ، كان عددها 64 شجرة، لكن بقيت 37 شجرة الآن. تكون الأشجار قوية ومستقيمة حتى تحجب أغصانها السماء. تمثل البيئة الهادئة الأنيقة في المعبد ثقافة جويي لمعبد فوشي.

  في 16 يناير كل عام حسب التقويم القمري،  يأتي الناس مع أسرهم في المناطق المحيطة إلى المعبد لعبادة ”سلف الأمة الصينية”. ستكون الشموع مشرقة جدا طول اليوم، ويكون المعبد مليئة عطرة البخور وساده أصوات الطبول والأجراس مما يشكل مشهدا عظيما.

  معبد نانقوا (AAAA)

   يقع المعبد في الجبل على بعد 2كم عن مدينة تيانشوي جنوبا، تبلغ مساحته 5.7 هكتارات. في المعبد كثير من الأشجار والأزهار والطيور، ويعد المعبد واحدا من ثمانية مشاهد في مدينة تيانشوي.

  يعتبر معبد نانقوا أول معبد مشهور في لونغيوه، وموقعا أثريا تحت حماية المقاطعة، وقاعدة التعليم الوطني. يتمتع المعبد بالتايخ الطويل، سمي في أسرة سونغ بمعهد مياشينغ، ويطلق عليه باسم معبد الغابات البوذي من قبل الإمبراطور تشيان لونغ من أسرة تشينغ. بتاريخ أكثر من 1600 سنة، قد زاره كثير من الشعراء والأدباء في مختلف العصور. قد أصبح حجم المعبد كبيرا في أسرة تانغ. يتكون المعبد من معبد تيانوانغ وبرج الطبل ومعهد الغابات البوذية ومعبد قونشينغ وقاعة دوشاو وبركة ينبوع بيه ليو. في المعبد أيضا أشجار الجراد التي غرست في أسرة تانغ وأشجار السرو التي غرست في أسرة هان. تكون الأشجار خضراء وتصل إلى السماء.

  تستطيع أن تتمتع بالقصائد المكرسة لمعبد نانقوا من قبل الشاعرين لي باي ودو فو، ومعبد دوقونغبو وأشجار السرو القديمة التي زرعت في فترة الربيع والخريف، وتعتبر كنزا نادرا في الدنيا. تتغير الدنيا لكن الآثار نجت عبر قرون عديدة، إن هذه الآثار لكنز للأمة الصينية.

  معبد يوهتشون (AAAA)

  يقع معبد يوهتشون في سفح جبل تيانجينغ بشمالي المدينة لمنطقة تشينتشو لمدينة تيانشوي، يسمى بمعبد تشونغباي ومعبد تشونغنينغ أيضا. يسمى بمعبد يوهتشون بسبب وجود ينبوع على الجبل والشعر” يقع في شمالي المدينة معبد حيث يوجد ينبوع”. ويعد من واحدا من عشرة مشاهد في تشينتشو بسمعته كينبوع اليشم وكهف الخالد.

  اتخذ تخطيط البناء للمعبد المبادئ المعمارية الطاوية. حيث تقع على المحور قاعة يوهوانغ وسانتشينغ والممر التشريفي وغيرها من سبعة أبنية. وتنتشر قاعات الأجداد، والأجنحة والأروقة على التلال والمرتفعات والاودية في الشرق والغرب والجنوب حول مباني المعبد. لا ورث الأسلوب المعماري للمعبد من الفن المعماري التقليدي فحسب، بل يندمج مع الخضائص المعمارية المحلية. في السنوات الأخيرة، لاقى المعبد اهتماما مشتركا من قبل الخبراء والعلماء، وتم الاتفاق على أن هذا المعبد نادر من حيث الحجم والاكتمال.

  في المعبد 50 شجرة قديمة، وتكون 21 شجرة منها تحت الحماية بالدرجة الأولى. يتمتع السرو المضفوري بشهرة مع جذوره المعلقة وفروعه المتداخلة، سمي بأندر شجر في البلاد من قبل خبراء الأشجار القديمة.

  كهف الستار المائي بمحلفظة ووشان (AAAA)

  كهف الستار المائي داخل وادي جبل برج الجرس على بعد 25كم عن محافظة ووشان شمالي شرقي، إن الكهف هو عبارة كهف حجري طبيعي يبلغ ارتفاعه 50م، وعمقه 20م، تجري الأنهار الصغيرة طول العام، في الأيام الممطرة، تتدفق المياه من فوق الكهف مثل الستار المائي، فسمي الكهف بكهف الستار المائي. يتكون الكهف من معبد لاشاو وكهف آلاف بوذا وبركة شيانشينغ وكهف الستار المائي، هو كهف ثاني بعد كهوف ماجي، ويعد مكانا مقدسا للفن البوذي على طريق الحرير القديم الجنوبي.

  بني الكهف في أول مرة في أسرة تشوالشمالية، وتم إعادة بنائه وتوسعته عبر فترات خمس ممالك وأسرة سونغ ويوان. هناك 7 معابد و 5 منصات فضلا عن 12 موقعا للاثار الثقافية، المنتشرة في غضون عدة كيلومترات. تنقسم الكهوف إلى 5 مجموعات. تندمج الكهوف مع المناظر الطبيعية اتصبح لؤلؤة الثقافة القديمة وموقعا منظريا في لونغيوه.

  يوجد في المنطقة تمثال البوذا في معبد لاشاو الذي يعد أكبر تمثال بوذي في آسيا، ويعتبر نادرا جدا في الصين. يقدم التمثال معلومات مهمة لدراسة ثقافة الكهوف في وقت مبكر في الصين.حاليا هناك أكثر من 100 تمثال و أكثر من 2000 متر مربع من جداريات و10أبنية و8 أبراج بوذية و10 لوحات منحوتة و1 مومياء مقطوعة الرأس. إن النقوش في معبد لاشاو يقدم أدلة مهمة لدراسة التاريخ بمختلف العصور وأصل الفن تنميته.

  جبل الفيل في محافظة قانقو (AAAA)

  يقع الجبل في جبل وونتشي على الجزء الغربي لتشينلينغ على بعد 2.5كم عن محافظة قانقو بجنوب غربي. من سفح الجبل إلى الأعلى، تمتد الدرجات الحجرية ل 1.5كيلومتر. تبلغ المساحة الإجمالية 640 مو. يعد الجبل واحدا من بقايا ثقافية هامة في جنوب شرقي مقاطعة قانسو على طول طريق الحرير تجمع بين الكهوف الحجرية والأبنية القديمة معا.

  يرجع اسم الجبل إلى تمثال الفيل على قمة الجبل. إن تمثال قانقو هو تمثال لساكياموني. قد أصبح الجبل مشهورا بالتمثال. بعد الدراسة العميقة في ولادة ساكياموني وتاريخه والحكايات عنه، يرى مدير جمعية البوذية الصينية تشاو بوتشو أن اسم جبل الفيل أكثر دقة من ذلك. فسمي الجبل بجبل الفيل.

  يغطى الجبل بأشجار السرو والصنوبر، وأزهار الليلك.على قمة الجبل وفي منتصف الطريق سفح الجبل، وتتناثر الأجنحة والأروقة على الجبل وتختفي الممرات بين الأشجار الخضراء. هناك كهف كبير على جرف، يجلس داخل الكهف تمثال بوذا الطيني. إن تمثال قانقو البوذي هو تمثال حجري مغطى بالطين، يبلغ ارتفاعه 23.3 مترا، عرض كتفه  9.5 أمتار وارتفاع رأسه 5.8 أمتار وطول ركبته 6 أمتار. إن هذا التمثال كبيرا وعظيما. تكمن خصائصه الثقافية في مزيج مثالي بين النحت الزخرفي الغربي والنحت الفني اليدوي الصيني. ووفقا للبحوث، يعود تاريخ تمثال قانقو إلى أسرة وي الشمالية، وعاش أكير من 300 سنة من أربع أسر حتى الآن.

  منتجع الينبوع الساخن بمحافظة تشينغشوي (AAA)

  يقع منتجع الينبوع الساخن على بعد 8كم عن محافظة تشينغشوي شرقا، يبلغ ارتفاعه 1420م فوق مستوى سطح البحر. أنشئ المنتجع في عام 1957 باسم مصحة الينبوع الساخن للعمال بتشينغشوي. في عام 2008، قامت كتلة هاهفونغ بتجديد المصحة وتوسيعه، بتكلفة أكثر من 100 مليون يوان خلال سنتين. الآن قج أصبح منتجعا يتميز بثقافة الاستحمام يقدم الخدمات في نظام الاسترخاء والترفيه ومشاهدة المعالم السياحية، استقبال المؤتمر، وصيد الأسماك.

حقوق الطبع و النشر 2014 في Gsta.Gov.cn جميعها محفوظة         من الأفضل إستخدم متصفح الانترنت الأعلى من نسخة IE8.0 بالقرار 1280*1024
حقوق الطبع و النشر لمكتب السياحة بمقاطعة قانسو        webmaster@gsta.gov.cn       لنغ ICP رقم مسجل 08000046